تواصل معنا

تم النشر قبل

في

يستنكر مُنتدى آسيا والشرق الأوسط ورشة الرخاء من السلام المعروفة باسم ورشة البحرين، والتي جاء تنظيمها لدعم صفقة القرن ولتكون غِطاءاً من الإدارة الأمريكية لإسرائيل للقيام بالمزيد من المجازر الصهيونية وتشريد الفلسطينين من بيوتهم وأراضيهم والسيطرة على الأراضي الفلسطينية وبشكل كامل.

وعليه مطلوب من الأمم المتحدة والمشاركين في مؤتمر البحرين بأن يقفوا بجانب الشعب الفلسطيني والعمل على نصرته والعمل على تنظيم المؤتمرات لإرجاع حقوقه التي سلبت منه لا لتصفيتها وإلغائها عن خارطة العالم، وكذلك القيام بواجباتهم ورفض صفقة القرن حتى لا يكونوا أدوات لتنفيذها، وفي المقابل عليهم إلزام الطرف الإسرائيلي بوقف إعتداءاته المتواصلة تجاه الشعب الفلسطيني.

 

رئيس منتدى آسيا والشرق الأوسط

د. محمد مكرم بلعاوي

26/06/2019م

الأنشطة والفعاليات

بيان في اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني

تم النشر قبل

في

بواسطة

منتدى آسيا والشرق الأوسط
بيان في اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني

في اليوم العَالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، يُؤكد مُنتدى أسيا والشرق الأوسط، على تمسكه بحقوق الشعب الفلسطيني، وخاصة حقه في إقامة دولته المستقلة وعاصِمتها القدس وحق تقرير المصير.
يدعو المنتدى، لتحقيق العدل والمساواة للشعب الفلسطيني وصون كرامته، ويؤكد على ضرورة تحرك المجتمع الدولي للاعتراف بدولة فلسطين وتنفيذ ومتابعة جميع القرارات الأممية الخاصة بها، وإنهاء الاحتلال، وملاحقة إسرائيل ومساءلتها ومحاسبتها على جرائمها بدلاً من التطبيع وفتح العلاقات معها، وعدم الوقوف مكتوف الأيدي ومراقبة الاعتداءات الإسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني.

يحث المنتدى دول العالم، وخاصة دول آسيا والشرق الأوسط، على المساعدة في التصدي لخطط إسرائيل الاستيطانية خاصة في مدينة القدس المحتلة والتي تهدف إلى فصل المدينة جغرافيًا عن محيطها الفلسطيني وعن مناطق الضفة الغربية.

ختامًا، يأمل منتدى آسيا والشرق الأوسط بأن يكون هذا اليوم الذي أقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1977، يومَا لتوحيد الجهود الشعبية والرسمية من قبل أحرار العالم لإظهار معاناة الشعب الفلسطيني والعمل من أجل الضغط على الحكومات للجم الاعتداءات الإسرائيلية التي تتجاهل القوانين الدولية.

منتدى آسيا والشرق الأوسط
خطوة جديدة في مشوار قديم

29 نوفمبر 2020

للمزيد

الأنشطة والفعاليات

منتدى آسيا والشرق الأوسط يقدم تعازيه لتركيا حكومة وشعباً

تم النشر قبل

في

بواسطة

تعزية
يتقدم منتدى آسيا والشرق الأوسط بخالص عبارات التّعزية والمواساة لتركيا؛ رئيسًا وحكومةً وشعبًا لهذا المُصاب الجلل الذِّي أصاب مناطق شرق تركيا، داعين المولى عزّ وجلّ أن يتغمَّد الضَّحايا بجميل عفوه وواسع رحمته، وأن يكتب الشِّفاء العاجل للمصابين والجرْحى، وأن يلهم ذويهم جميل الصَّبْر والسُّلوان.
وإنّا لله وإنّا إليْه راجعون.

منتدى آسيا والشرق الأوسط
إسطنبول – تركيا

Following the earthquake in Turkey’s eastern Elaziq province, the Asia Middle East Forum (AMEF) extends its heartfelt condolences and sympathy to the families of victims, the President and Government, and the entire Turkish people at this time of grieve.
May Allah shower His mercy on the deceased, grant speedy recovery to the injured people, and give strength to the families and friend of those affected to bear this difficult situation.

Asia Middle East Forum
Istanbul, Turkey

Asya ve Orta Doğu Forumu Elazığ’da yaşanan deprem nedeniyle Türkiye halkına hükümet ve Cumhurbaşkanına en samimi duygularla başsağlığı diler.
Yüce Allah’tan hayatını kaybedenlere rahmet, yaralı olanlara acil şifa ve yakınlarına da sabrı cemil diliyoruz.
Şüphesiz Allah’a aitiz ve O’na geri döneceğiz.

Asya ve Orta Doğu Forumu
Istanbul – türkiye

للمزيد

الأنشطة والفعاليات

بيان حول الإعتداءات الإسرائيلية ضد المقدسيين في القدس

تم النشر قبل

في

بواسطة

“قتلٌ وتهجير واستيطان وتدنيس وسرقة واعتداءات”، مزيد من الويلات على سكان القدس الذين عانوا أخطر المخططات الإسرائيلية التي تستهدف وجودهم ومكانة مدينتهم المقدسة.

تلك الاعتداءات الإسرائيلية المتصاعدة على المقدسيين شملت طرد عائلاتهم وتهجيرهم وهدم بيوتهم، والاعتقال والقتل بدم بارد، وسرقة الأملاك والأراضي من أصحابها وسكانها الأصليين، والتي كان أخرها إقتحام باب الرحمة وتدنيس المقدسات الفلسطينية.

إننا في منتدى آسيا والشرق الأوسط إذ نستنكر وبكل شدة هذه الإعتداءات التي تتعارض مع قرارات المجتمع الدولي والصادرة عن مجلس الأمن الدولي والتي لا تجيز احتلال أراضي الغير بالقوة، وتعتبر احتلال إسرائيل (في عام 1967) للأراضي الفلسطينية (الضفة وغزة والقدس) غير شرعي، بالإضافة إلى أنه يتعارض مع القرار 181 الصادر عن الجمعية العامة للأمم المتحدة (1947)، والخاص بتقسيم فلسطين واعتبار القدس منطقة دولية خاصة.

وعليه مطلوب من الأمم المتحدة والدول الموقعة على ميثاق حقوق الإنسان القيام بواجباتها وذلك بإلزام الطرف الإسرائيلي المعتدي بالتقيد بالشرعية الدولية وإزالة آثار العدوان.

منتدى آسيا والشرق والأوسط
2019/2/20

للمزيد

Trending