منتدى آسيا والشرق الأوسط يستنكر إقتحام المستوطنين للمسجد الأقصى المبارك

يستنكر منتدى آسيا والشرق الأوسط قيام عدد من المستوطنين على هيئة مجموعات باقتحام الأقصى من جهة باب السلسلة والمغاربة وسط حراسة مشدّدة من قوات الاحتلال الخاصّة والتي رافقت المستوطنين خلال جولاتهم في باحات المسجد.

وهو ما يعد تغييراً لقرارات الأمم المتحدة، وإعتداءً صارخاً على الأماكن المقدسة لأكثر من مليار مسلم، ومخالفة لواجبات قوات الإحتلال برعاية مصالح السكان الذين يخضعون لسيطرتها.

إنّ هذا الإعتداء يمثّل دافعاً إضافياً إلى تحويل الصراع في فلسطين المحتلة إلى صراع ديني، والذي يأتي بعد أيام قليلة من اعتماد الكنيست الإسرائيلي قانون ما يسمى بـ “يهودية الدولة” والذي يضير الحقوق الفلسطينية ويحوّل الشعب الأصلي إلى غريب في أرضه.

منتدى آسيا والشرق الأوسط إذ يراقب ما يحدث حول المسجد الأقصى المبارك فإنّه يُدين وبشدّة ما يقوم به المستوطنون والجيش الإسرائيلي من تدنيس للمقدسات الإسلامية، كما وإننا ندعو المنظمات الدولية والدول المنظوية تحت الأمم المتحدة وميثاق جنيف إلى التحرك سريعاً لتدارك الوضع في الأراضي المحتلة، ونحملهم كامل المسؤولية عما ستؤول إليه الأمور في المنطقة نتيجة العدوان الإسرائيلي.

منتدى آسيا والشرق الأوسط
الدائرة الإعلامية
23/7/2018