واشنطن / الأناضول – 22.01.2019

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن الانخفاض في نمو الناتج المحلي الإجمالي الصيني كان نتيجة للحرب التجارية مع الولايات المتحدة، وكتب ترامب عبر تويتر، “تسجل الصين أبطأ نمو اقتصادي منذ 1990، بسبب الضغوط التجارية والسياسات الجديدة للولايات المتحدة”.

وتابع قائلا “من المنطقي للغاية بالنسبة إلى الصين أن تقوم في النهاية بإبرام صفقة حقيقية، والتوقف عن المراوغة!”. هذا وتباطأ نمو الناتج المحلي الإجمالي الصيني في 2018 إلى أدنى مستوياته منذ 1990، وسط ضعف الطلب المحلي، وتحت ضغط نزاع تجاري واقتصادي مع الولايات المتحدة.

وأعلن المكتب الوطني للإحصاء في الصين، أن نمو الاقتصاد المحلي المسجل في 2018 تباطأ من 6.8 بالمائة في 2017 ، وتعتبر أرقام نمو الاقتصاد الصيني مقياسا للاقتصاد العالمي، وعلى إثرها تتحدد اتجاهات عديد القطاعات الاقتصادية والسياسات المالية حول العالم، ويتزامن تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني، مع حرب تجارية خاضتها بكين لعدة أشهر مع الولايات المتحدة منذ مارس / آذار الماضي، قبل إعلان تجميدها في ديسمبر / كانون الأول الفائت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *