تباطأ نمو إنتاج المصانع الصينية الشهر الماضي بعد تراجع نمو نشاط المصانع وانكماش الخدمات بفعل فيروس كورونا وارتفاع أسعار المواد الخام.

وأظهرت بيانات المكتب الوطني الصيني للإحصاءات، يوم الثلاثاء، أن مؤشر مديري مشتريات القطاع الصناعي الرسمي بلغ 50.1 نقطة في أغسطس 2021، بينما كان المؤشر عند 50.4 نقطة في يوليو 2021.

وقال جوليان إيفانز بريتشارد، كبير الاقتصاديين الصينيين في شركة “كابيتال إيكونوميكس”، في مذكرة: “تشير أحدث الاستطلاعات إلى أن اقتصاد الصين انكمش (في أغسطس)، إذ أثرت الاضطرابات التي أثارها الفيروس بشدة على نشاط الخدمات. واستمرت الصناعة أيضا في فقدان القوة الدافعة مع زيادة الاختناقات في سلسلة التوريد وتراجع الطلب”.

هذا وقد تراجع مقياس نشاط قطاع الخدمات في أغسطس 2021 بسبب بطء تعافي الاستهلاك في الصين، مما نتج عن حدوث انكماش حاد للمرة الأولى منذ ظهور الوباء في فبراير من العام الماضي.

وأظهرت بيانات من مكتب الإحصاءات الوطني أن مؤشر مديري المشتريات الرسمي للقطاع غير الصناعي بلغ 47.5 نقطة في أغسطس 2021، بانخفاض كبير عن يوليو الماضي 53.3 نقطة.

وأظهر مؤشر مديري مشتريات القطاع الصناعي تراجعا حادا في الطلب، مع تقلص الطلبات الجديدة وانخفاض مقياس لطلبات التصدير الجديدة إلى 46.7 نقطة، وهو أدنى مستوى في أكثر من عام. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *