أكدت بكين الثلاثاء أن علاقات الشراكة الشاملة بين روسيا والصين “ثابتة كالصخرة وفي الوقت نفسه، لا تهدف إلى هزيمة أحد”. وقال المتحدث المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو ليجيان، في تصريح صحفي الثلاثاء، إن بكين “مستعدة للعمل إلى جانب روسيا من أجل تعزيز التنمية الشاملة”، مؤكداً دعم السلطات الصينية لتصريحات الخارجية الروسية بشأن “الرغبة غير المقبولة لدى الغرب للعب دور الهيمنة على الساحة الدولية”.

وأضاف ليجيان “تعتزم الصين، جنباً إلى جنب مع روسيا، العمل على تعزيز التعاون بين جميع الدول وخلق حوافز جديدة للتنمية الشاملة في العالم”. وأوضح أن بكين ستعزز اتصالاتها مع موسكو لضمان الحفاظ على النظام العالمي، “وبذل جهود مشتركة على منصة الأمم المتحدة وفقا للقانون الدولي”. وأوضح المتحدث باسم الخارجية الصينية أن الصين وروسيا “تتعاونان من أجل التنمية المتبادلة، مع مراعاة مصالح بعضهما البعض”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *