أكد وزير الخارجية الصيني، وانغ يي، أن بكين وموسكو معا قادرتان على مواجهة ضغوط الدول المهيمنة.

وقال وانغ يي في كلمة ألقاها في مراسم افتتاح مؤتمر حول الوضع الدولي الحديث والدبلوماسية الصينية: “بغض النظر عن تغير الوضع الدولي فإن الصداقة بين روسيا والصين التي تنتقل من جيل إلى جيل آخر، لن تضعف، ولن يتغير الهدف لتطوير التعاون المفيد للطرفين، ولن يتلاشى العزم على حماية العالم”.

وأشار إلى أن العلاقات الروسية الصينية بعد اجتيازها لاختبارات مختلفة، أصبحت نموذجا لتعاون الثقة الاستراتيجي المفيد للطرفين بين الدول الكبرى، مشددا على أن روسيا والصين اليوم “متحدتان مثل صخرة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *