نصف سنة على حرب غزة: إسرائيل تواصل المجازر والتدمير بالقطاع

أنهت الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، الأحد، شهرها السادس على التوالي، حيث تواصل العدوان على القطاع في اليوم الـ184 وسط غارات وقصف مدفعي نفذه الجيش الإسرائيلي على مناطق متفرقة بالقطاع، أوقعت عشرات الشهداء خلال الـ24 ساعة الماضية.

وارتفعت حصيلة الحرب الإسرائيلية المتواصلة على قطاع غزة منذ 7 تشرين الأول/ أكتوبر 2023، إلى 33175 شهيدا 75886 جريحا، وذلك بعد ارتكاب الاحتلال 4 مجازر وصل منها 38 شهيدا و71 مصابا، بحسب ما أعلنت وزارة الصحة في غزة الأحد.

ولأول مرة منذ بداية المناورة البرية، غادرت كافة القوات الإسرائيلية المناورة قطاع غزة الليلة، حيث انسحبت الفرقة 98 بألويتها الثلاثة من خانيونس بعد انتهاء العملية هناك بعد قتال دام أربعة أشهر، وبقي لواء “ناحال”، الذي يتولى مهمة تأمين “ممر نتسريم” لمنع سكان غزة من العودة إلى شمال القطاع. على ما أفادت إذاعة الجيش الإسرائيلي.

وأفادت إذاعة الجيش الإسرائيلي بأنه تمّ إطلاق 5 صواريخ نحو مستوطنات غلاف غزة، فيما اعترضت القبة الحديدية جزءا منها، بعد ساعات من انسحاب الجيش من خانيونس.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية الرسمية “كان-ريشت بيت”، أن الفرقة 162، بقيت أيضا في القطاع.

وقُتل 4 عناصر من الجيش الإسرائيلي، بينهم ضابط برتبة نقيب و3 جنود من لواء “الكوماندوز” في معارك بخانيونس جنوبي قطاع غزة، ظهر السبت، على ما أفاد المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، اليوم الأحد.

وبذلك يرتفع عدد قتلى الجيش الإسرائيلي الذين أعلن عنهم 604 ضباط وجنود منذ معركة “طوفان الأقصى”، في 7 تشرين الأول/أكتوبر الماضي، من بينهم 264 قتيلا في المعارك البرية داخل غزة.

(المصدر: عرب ٤٨)