البرلمان الباكستاني ينتخب شهباز شريف رئيسا للوزراء

انتخب البرلمان الباكستاني اليوم الأحد شهباز شريف زعيما للأغلبية البرلمانية، مما يمكنه من تشكيل وترؤس الحكومة الاتحادية الجديدة في البلاد.

ونال شريف (72 عاما) أصوات 201 نائب مقابل 92 صوتوا لصالح عمر أيوب خان المدعوم من رئيس الوزراء الأسبق عمران خان الذي تحدى أنصاره حملة القمع وفازوا بمقاعد أكثر من أي حزب آخر في انتخابات 8 فبراير/شباط الماضي.

وشهدت جلسة البرلمان احتجاجا من جانب نواب مؤيدين لحزب إنصاف الذين خاضوا الانتخابات كمستقلين.

ويأتي انتخاب شريف بناء على اتفاق 5 أحزاب على توزيع السلطات والمناصب في عموم باكستان.

وشريف هو رئيس حزب الرابطة الإسلامية، وسبق أن ترأس الحكومة التي تشكلت بعد حجب البرلمان السابق الثقة عن رئيس الوزراء الأسبق عمران خان قبل نحو عامين.

نتائج واتهامات

وأجريت الانتخابات الباكستانية قبل أقل من شهر، وشاب التصويت حجب الإنترنت عن الهواتف المحمولة يوم الانتخابات، إلى جانب اعتقالات وعنف قبل التصويت، كما أثار تأخر إعلان النتائج بشكل غير عادي اتهامات بالتلاعب فيها.

وسيعود شريف إلى المنصب الذي كان يشغله حتى أغسطس/آب الماضي عندما تم حل البرلمان قبل الانتخابات وتولت حكومة تصريف أعمال المسؤولية.

ويحتاج المرشح 169 صوتا في مجلس النواب المؤلف من 336 مقعدا لكي يتم انتخابه رئيسا للوزراء.

وقد رشح حزب حركة الإنصاف الباكستانية -التي يترأسها عمران خان- عمر أيوب خان.

يذكر أنه خلال عام 2022 حل شهباز شريف محل عمران خان، وترأس الحكومة الباكستانية بعدها لنحو 16 شهرا.

وقد تعهد شريف بأن تعمل حكومته على تحسين الوضع الاقتصادي وعدم السعي للثأر من خصومه.

المصدر : الجزيرة + وكالات